صحوة شاكرات الكونداليني حسب المستوى الروحي

صحوة الكونداليني وصحوة الشاكرات هي عملية ترتبط ارتباطا وثيقا بالمستوى الروحي للشخص. الجدول التالي الذي تم الحصول عليه من خلال البحث الروحي يوضح المستوى الروحي الذي تصحو فيه الكونداليني، وتنتقل عبر القناة الوسطى لتوقظ مختلف الشاكرات. صحوة الكونداليني تبدأ عند المستوى الروحي 60٪.

صحوة الشاكرات المستوى الروحي
مولادهار شاكرا %65
سفاديشتان شاكرا %70
مانيبور شاكرا %75
اناهات شاكرا %80
فيشوددا شاكرا %85
ادنيا شاكرا %90
ساهاسرار شاكرا %95
صحوة البراهماراندر ما بعد %95

حاليا، لا سيما في دوائر العلاج الروحي والعصر الجديد، كثيرا ما نسمع الناس تتناقش عن الشاكرات وعما إذا كانت احدى الشاكرات مفتوحة أو مغلقة، أو يشيرون إلى أن الشاكرات تحتاج إلى أن تكون متوازنة. هذه تسمية خاطئة لأن الشاكرات (كما يتضح من الجدول أعلاه) لا يتم تفعيلها حتى المستوى الروحي العالي وبالنسبة للغالبية العظمى من الناس هي كامنة. ما يشيرون اليه في الواقع في هو الشيتانا النشطة، والتي تعرف أيضا باسم الطاقة الحيوية (برانا-شاكتي). على سبيل المثال، الطاقة الحيوية القوية في وحول منطقة القلب، سوف يشار اليها بصورة خاطئة على ان شاكرا القلب اصبحت مفتوحة في لغة العلاج الروحي.