ما هو الكم الذي يمكن ادراكه بقدرة الحاسة السادسة (القدرة الروحية)؟

في كثير من الأحيان، نصادف بعض اللوحات أو الصور على شبكة الإنترنت التي التقطت بها صور لأشباح. هذه الصور تعطي لمحة ضبابية عن النشاط الخارق من حولنا. الحقيقة هي أننا طوال الوقت تقريبا نتأثر بالأشباح (الشياطين، والطاقات السلبية، وما إلى ذلك) وان كنا ندرك ذلك أم لا. في بعض الحالات، قد يكون التأثير كبير جدا مثل الشخص الممسوس الذي يتصرف بطريقة عنيفة أو اختبار التعرض للاعتداء الجنسي في الليل بواسطة كيان غير مرئي. في حالات أخرى، الأشباح (الشياطين، والطاقات السلبية، وما إلى ذلك) تخلق المشاكل في حياتنا بطريقة خفية جدا مثل المشاكل المالية أو الزوجية.

التقاط خوارق النشاط في فيلم أو القدرة على رؤية وجه خارج بؤرة العدسة لشبح هو مجرد قمة جبل الجليد لفهم البعد الخفي. باختصار، هو مستوى سطحي جدا من الفهم عن نشاط الأشباح. كلما تطورت حاستنا السادسة (قدرة الإدراك الخفية) نبدأ في فهم وإدراك هذا النشاط بمزيد من التفاصيل وايضا اسباب حدوثه.

دعونا نبحث في مختلف المستويات الأعمق بالتدريج للحاسة السادسة (الادراك الخفي أو القدرة النفسانية) فيما يتعلق بعالم خوارق الاشباح.

  • المستوى 1: في هذا المستوى، نكون قادرين من خلال قدراتنا النفسانية على إدراك التأثير المجسم للأشباح (الشياطين، والطاقات السلبية، وما إلى ذلك) – وهذا يمكن أن يكون في شكل إدراك ان العلاقة السببية الخفية لمشكلة محددة مثل المشاكل الزوجية أو خدش في الجلد أو الجدار دون سبب واضح قد يكون بسبب الأشباح. بغرض فهم الفرق النسبي بين المستويات المختلفة، دعونا نحدد القدرة على الإدراك في هذا المستوى ب 1 وحدة. الأنواع المختلفة لصور الأشباح التي تم التقاطها على فيلم فوتوغرافي تقع بين المستوى 1 و2.
  • المستوى 2: في هذا المستوى نكون قادرين على إدراك التفاصيل السطحية أو الجسيمة للشكل الخفي للأشباح (الشياطين، والطاقات السلبية، وما إلى ذلك). على سبيل المثال، يمكننا أن نرى كيف يبدو الشبح بالتفاصيل. بالمقارنة مع المستوى 1، القدرة النسبية للحاسة السادسة للشخص التي يحتاجها لإدراك ذلك ستعادل 1000 وحدة.
  • المستوى 3: هنا نكون قادرين على إدراك تفاصيل عقل الشبح (الشيطان، الطاقة السلبية، الخ) أي مشاعر وعواطف الشبح. على سبيل المثال، يمكننا أن ندرك ان الشبح ينظر بغضب نحو الشخص المصاب. قدرة الحاسة السادسة المضافة المطلوبة لإدراك ذلك تعادل 100،000 وحدة بالمقارنة مع المستوى 1.
  • المستوى 4: في مستوى أعلى، نكون قادرين على إدراك تفاصيل ذكاء الشبح (الشيطان، الطاقة السلبية، الخ)، على سبيل المثال، الشبح يهاجم الشخص بسلاح خفي محدد. لإدراك هذا بصورة أكبر من خلال قدراتنا النفسانية نحتاج الى ما يعادل 10 مليون وحدة بالمقارنة مع مستوى 1.
  • المستوى 5: فهم السبب وراء فعل معين للشبح. هذه الامكانية تعادل 1 مليار وحدة.
  • المستوى 6: إدراك شبح عالي أو ساحر خفي (مانتريك) أمر شبح ذو مستوى أقل بالهجوم على الشخص المصاب وأيضا إدراك الساحر الخفي الاعلى الذي أمر الشبح العالي الذي يقوم بتوفير الطاقة السوداء اللازمة لعملية التسبب في الضيق للشخص. وهذه القدرة تعادل ما لا نهاية. فقط الله أو هو الذي (في أعلى مستوى روحي) اندمج مع الله يمكن ان يعرف هذه التفاصيل.

ويوضح الرسم البياني أدناه المستويات المختلفة من الإدراك التي يمكن للشخص أن يكتسبها وقدرة الحاسة السادسة النسبية التي نحتاجها لندرك ذلك.

من الرسم البياني أعلاه سوف ندرك أن هناك العديد من مستويات الإدراك حول هجوم الأشباح. من أجل إدراك المستويات المختلفة للعوامل المسببة، نحن بحاجة إلى زيادة تضاعفيه لحاستنا السادسة أو قدراتنا النفسانية.

 بعض الباحثين الذين يقومون بالممارسة الروحية تحت إشراف مؤسسة ابحاث العلوم الروحية (SSRF)، لديهم مثل هذه الحاسة السادسة الفعالة، ويمكنهم إدراك وتوثيق التفاصيل التالية حول الأشباح وناشطها.

  1. نوع الشبح (الشيطان، الطاقة السلبية، الخ) – ما إذا كان مسير / دمية – مثل الشبح العادي وعددهم (عدد الأشباح المشارك في هجوم معين).

  2. المستوى الخفي الذي تنتمي له الأشباح المهاجمة.

  3. الكمية (النسبة المئوية) للطاقة السوداء التي يستخدمها الشبح (الشياطين، الطاقة السلبية، وما إلى ذلك)
  4. الطريقة المعينة الفعلية للهجوم / للبلاء.
  5. الهدف من الهجوم.
  6. آلية عمل الهجوم:
    1. استخدام المبادئ الكونية الخمسة المطلقة (بانشاتاتفا) ونسبتها
    2. استخدام العلوم الغامضة الخفية، التعاويذ، الخ
    3. استخدام عناصر مختلفة من الطاقة السوداء مثل الجماجم الخفية، الفقرات، الخ
    4. الهجوم الفعلي ومعالمه البارزة
  7. ما إذا كان يتم مساعدتهم من قبل أشباح أخرى في الهجوم على الشخص المصاب.
  8. الآثار المجسمة والخفية للهجوم الخفي.
  9. نقص الطاقة السوداء للأشباح.

عندما يتم سؤال العديد من الباحثين غير المعروفين لبعضهم البعض لأخذ قراءة خفية لحدث ما، تكون قراءاتهم موحدة لجميع المتغيرات المختلفة على النحو المذكور أعلاه.

فقط عندما نعرف تفاصيل الهجوم وشبح الهجوم، يمكننا أن نخطط التدابير الفعالة ضدهم، مثل المقاومة أو الهروب.