ما هو تأثير حفظ الأشياء في التابوت؟

الأشياء المفضلة لدى الإنسان المتوفي التي في التابوت تتم مهاجمتها بواسطة الأشباح بنفس الطريقة التي تهاجم بها الجثة. وهذا يشمل حتى الباس الجثة الملابس المفضلة لها. يمكن للسحرة الخفية استخدام هذه الاشياء للقيام بالسحر الأسود. وأيضا لأن ترددات الشخص تكون أكثر في تلك الأشياء، بدلا من ان يحقق الجسم الخفي الزخم للصعود، ينجذب مرارا وتكرارا للتابوت بسبب الارتباط المسبق بهذه الأشياء ثم أخيرا يبدأ في ان يقيم فيه.

بسبب التقيد بالأرض، الجسم الخفي للسلف المتوفى يقع فريسة للأجسام الخفية الأخرى ذات الطما التي في المقبرة وكذلك للأشباح (الشياطين، والطاقات السلبية، وما إلى ذلك).

يصبح تحت سيطرتهم ويصبح وسيلة لأنشطتها. لذلك في حين ان حفظ الاشياء الخاصة في التابوت قد يتم بنية حسنة، فإنه من المرجح أن يكون ضارا للجسم الخفي للمتوفى. فبدلا من الانتقال من مستوى الأرض، يظل الجسم الخفي متعلقا بالأشياء المفضلة لديه. عندما يصبح الجسم الخفي مرتبطا أكثر بالأرض، تتم السيطرة عليه بسهولة من الأشباح، وبالتالي يعاني معاناة هائلة. وبالإضافة الى محاصرته من الأشباح، يظل عالقا أيضا في دورة الولادة والموت.

هذا السبب فإنه من الأفضل عدم وضع أي شيء في التابوت، ولا حتى الزهور. أيضا في حالة الدفن، من الأفضل الباس الجسم ملابس بيضاء وبسيطة.